تنمية مهاراتفنون وآداب

خريطة كاملة لاستفادة مثالية من وقت الحجر الصحي المنزلي

بعد سنوات من العيش في نمط الحياة الحديثة التي تهمّش دور المنزل وتضعه على ذيل لائحة الأولويات، جاء الحجر الصحي الإجباري كخيار أوحد أمام تفشي فيروس كورونا المستجد، ليجد الملايين حول العالم أنفسهم مضطرين للبقاء في منازلهم أياما متواصلة دون فرصة للخروج.

وأمام هذا الوضع المستجد، سيّطر الملل والفراغ على أغلب المعزولين في منازلهم، غير عابئين بالخيارات التي باتت توفرها شبكة الإنترنت والتي يمكن أن تجعل من فترة الحجر المنزلي إجازة مفتوحة سعيدة ومليئة بالخبرات والممارسات الإيجابية.

تقدم مؤسسة وعي للبحث والتنمية إليك مجموعة من الأنشطة المثمرة التي يمكنك أن تنتفع بها في فترة الحجر الصحي، بعد أن تقوم بكافة الخطوات الاحترازية لحماية نفسك وعائلتك من انتقال الفيروس إليكم؛ عبر رفع مستوى النظافة إلى الحد الأعلى، مع ضرورة غسل الأيدي بالصابون دورياً، واستخدام المعقمات، وتجنب المصافحة والتقبيل والزيارات.

1) المحتوى التعليمي عبر الإنترنت:

إذا كنت ترغب في تعلم أشياء جديدة فليس عليك إلا التوجه إلى منصة يوتيوب التي تعد منجم ذهب حقيقيا للمحتوى التعليمي المثير للاهتمام، وبصرف النظر عن اهتماماتك، (الجغرافيا وعلم النفس والتاريخ وصناعة الأفلام والكتابة وما إلى ذلك)، يمكنك العثور على قناة في يوتيوب تعلمك شيئًا جديدًا أو مثيرًا للاهتمام.

2) إتقان مهارة جديدة:

واحدة من أكثر الطرق المثالية لقضاء وقت الفراغ هي تعلم شيء جديد، حيث يمكنك بدء هواية جديدة أو إتقان مهارة لطالما أردت تعلمها، حيث يمكنك تعلم مهارات جديدة لكل من عملك وحياتك الشخصية، وكل ما عليك هو قضاء بعض الوقت في تجربة برامج جديدة قد تساعدك في العمل، ويمكنك تعلم احكام تجويد القرأن الكريم من خلال دروس التجويد التي يزخر بها موقع اليوتيوب.

3) مكالمات الفيديو الجماعية:

يمكنك قضاء الكثير من وقتك مع الأصدقاء عن طريق تطبيقات الاتصال التي توفر مكالمات فيديو جماعية، حيث يمكنك الاطلاع من خلال هذه المكالمات على أخبار الأصدقاء والأحباء دون مغادرة مكانك، مما يزيد من التواصل بين الاصدقاء والاحباء ويقلل من الآثار السلبية لظروف الحظر ومنع اللقاءات المباشرة.

4) قراءة الكتب:

الجميع تقريبًا لديهم قائمة بالكتب التي يودون قراءتها، لذلك اليوم خلال التزامك بالحجر الصحي الذاتي الذي يساعد العالم أجمع على الحد من تفشي فيروس كورونا يمكنك البدء في قراءة هذه الكتب، كما يمكنك الاعتماد على منصات الكتب الرقمية العديدة والتي توفر خيارات لا حصر لها.

5) الأفلام الوثائقية:

إذا كنت لا تستمتع بالقراءة فيمكنك تعلم شيء جديد من خلال مشاهدة العشرات من الأفلام الوثائقية عبر الإنترنت، حيث تحوي خدمات البث مثل نتفليكس وHulu و Amazon Prime وغيرها على مجموعات كبيرة من الأفلام الوثائقية، لكن يُعد قسم الأفلام الوثائقية على نتفليكس مكانًا ممتازًا للبدء، فما تجده هناك من المحتمل أن يبقيك منشغلاً لأيام.

 6) الدورات التدريبية:

التزامك بالحجر الصحي الذاتي الذي يساعد في الحد من انتشار فيروس كورونا يعتبر الوقت المثالي لبدء دورة عبر الإنترنت لأنها تتطلب الوقت والجهد، حيث يمكنك اختيار أي شيء تهتم به، من كيفية استخدام الفوتوشوب إلى تعلم لغة جديدة أو دراسة الفلسفة حتى.

7) اللياقة البدنية:

إذا كنت في العادة تذهب إلى صالة الألعاب الرياضية للمحافظة على لياقتك البدنية، فيمكنك اليوم خلال التزامك بالحجر الصحي المنزلي من تكرار تمارينك الرياضية المنتظمة في المنزل، أو يمكنك الاطلاع على أبرز المواقع العالمية التي تقدم دروس للمحافظة على لياقتك البدنية من المنزل.

8) استرجع هواياتك:

يمكنك العودة للهوايات التي تشعرك بالسعادة، فقط من أجل الاستمتاع، مثل الرسم أو العزف أو الكتابة، أو حتى تجربة وصفة طعام جديدة كما رأينا في صفحات التواصل الاجتماعي التي أصبحت مليئة بمشاركات البعض لوصفات الطعام والحلويات التي قرروا تجربتها في المنزل والتفاخر بالنتائج ومشاركة الطريقة مع الآخرين.

9) اقتنص دقائق قيلولة:

خلال أيام العمل لا نستطيع أخذ قيلولة في وسط اليوم، ويكون وقت الراحة الوحيد خلال الليل، ولكن أثناء الحجر المنزلي يمكنك الاستمتاع بقيلولة قصيرة من 20-30 دقيقة، فهي ليست مقتصرة على الأطفال فقط، حيث إن لها فوائد أيضا على البالغين لاستعادة الذهن وزيادة التركيز وتقليل الأخطاء، إلى جانب فوائدها النفسية في تحسين المزاج واليقظة والأداء.

10) تأجيل الواجبات المنزلية:

لن ينهار العالم إذا أجلنا غسيل الصحون فور انتهاء الطعام، يمكنك ترك الصحون بعض الوقت للاستمتاع بالحديث مع العائلة بعد الغداء أو تذوق الحلوى أو الاسترخاء، والعودة إلى المهام المنزلية عندما تشعر أنك تريد القيام بهذا، ويمكنك الاستمتاع بهذا الآن، فليس هناك جدول أو مواعيد عليك اللحاق بها، وتأجيل الأعمال المنزلية لن يضر في شيء.

11) العناية بالجسم والبشرة

بعيدا عن الرياضة التي قد تبدو مرهقة للبعض يمكنك الاعتناء بنفسك بوضع قناع على وجهك أو الاستمتاع بحمام دافئ وطويل، للاسترخاء جسديا ونفسيا دون التفكير بما يجري في العالم حولنا.

12) التأمل في الكون:

ربما رأيت يوميا كيف يجلس كبار السن في شرفات منازلهم للاستمتاع بالقراءة وشرب كوب من الشاي دون فعل أي شيء، قبل شهر من الآن لم تضع هذا الجزء من حياتك في الاعتبار، الآن يمكنك ممارسة التأمل الذي تسمع عنه ولم تطبقه من قبل، ولحسن الحظ أننا في فصل الربيع الآن، وهو الوقت المناسب للاستمتاع بالطبيعة.

13)جلسات السمر العائلية

هناك الكثير من العائلات لظروف الحياة أصبح التباعد الأسري والانزواء على النفس هو السائد وربما لا يتقابل أفراد البيت الواحد إلا لِماما، لذا فإن اوقات الحظر هي فرصة للالتقاء العائلي وزيادة التقارب الاسري وعقد جلسات السمر التي يجتمع فيها افراد الاسرة ويتبادلون حديث الذكريات او يتحدث كل واحد عن هواياته واهتماماته او حتى أحزانه وأفراحه وربما اكتشف الكثيرون انه لم يكن يعرف شريكه في المنزل معرفة جيدة

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى